شركة ميزان القابضة تعقد اجتماع جمعيتها العامة العادية السادس عشر وجمعيتها العامة غير العادية مساهمي الشركة يوافقون على توزيع أرباح نقدية بقيمة 28 فلس للسهم الواحد

 

الكويت، 10 أبريل 2017: عقدت اليوم شركة ميزان القابضة، وهي من كبرى شركات تصنيع وتوزيع المنتجات الغذائية والاستهلاكية في منطقة الخليج، اجتماع جمعيتها العامة العادية السادس عشر وجمعيتها العامة غير العادية في دولة الكويت، الذي وافق مساهمي الشركة فيه على توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية بقيمة 28 فلس للسهم الواحد (بنسبة 28% من القيمة الإسمية للسهم الواحد) وبقيمة إجمالية تبلغ 8,717,100 مليون دك.

وصادق مساهمي الشركة في اجتماع الجمعية العامة غير العادية الذي عقد اليوم أيضاً على تعديل بعض مواد عقد التأسيس والنظام الأساسي للشركة وذلك طبقاً لأحكام قانون الشركات رقم 1 لسنة 2016 ولائحته التنفيذيّة ووفقاً لما تقتضيه مصلحة الشركة ومساهميها.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة لشركة ميزان القابضة، السيد/ محمد جاسم محمد الوزان: “تتمتّع شركة ميزان القابضة اليوم بوضع مالي جيد ومكانةٍ راسخة في وجه التحديات تمكّنها من مواصلة النمو المتوازن في هذا القطاع الدفاعي الأساسي لعجلة الاقتصاد. فقد حقّقت الشركة أداءً قوياً ونجاحاً قياسياً في العام 2016، متجاوزةً تحديات القطاع الاستهلاكي بفضل نموذج عملها المتين المبني على التنوع في القطاعات والمنتجات بالإضافة إلى انتشارها إقليمياً بما يعزز سياسة تنويع مصادر الدخل، وبدعمٍ متواصل من مجلس الإدارة والفريق الإداري. وقد تفوّقت الشركة في خمسة من الأسواق السبعة التي تعمل فيها محققةً نمواً في كل من السوق الكويتي والسوق القطري والسوق الأردني والسوق السعودي الذي بدأت تستثمر فيه خلال عام 2016. وتواصل الشركة استثماراتها في السوق السعودي إذ أنّها تعكف حالياً على الانتهاء من دراسات الجدوى لتوسعة أعمالها لتشمل عدد أكبر من المنتجات المصنّعة داخل المملكة لخدمة المستهلك السعودي.”

وأضاف السيد/ الوزان: “أن شركة ميزان القابضة فقدت أحد أبرز رجالاتها ورئيس المجلس سابقاً، المرحوم/ خالد جاسم الوزان، الذي وافته المنية مطلع عام 2016، والذي قاد مسيرة نجاح الشركة بدءاً من تقلّده رئاسة المجلس مروراً بالغزو الغاشم وإعادة إعمار الكويت عقب التحرير وصولاً إلى إدراج الشركة في بورصة الكويت، راجين المولى عزّ وجل أن يتغمّده بوافر رحمته وأن يتقبّل خالص عمله على مدى الـ27 عاماً الماضية في خدمة مصالح الشركة ومساهميها.”

 

نظرة على النتائج المالية للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2016:

  • بلغت الإيرادات 207.4 مليون دك، بزيادة بنسبة 5.8%.
  • بلغت الأرباح الصافية 17.2 مليون دك (وهي مماثلة لأرباح العام السابق بعد استبعاد أرباح غير متكررة من النتائج المالية للعام 2015 قدرها 2.2 مليون دك تمثل تعويض التأمين الذي حصلت عليه خلال الربع الثاني من عام 2015).

 

أبرز معلومات المركز المالي للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2016:

  • مجموع الموجودات: 211.7 مليون دك، بزيادة بنسبة 17.4%.
  • حقوق الملكية (الخاصة بمساهمي الشركة الأم): 106.4 مليون دك، بزيادة بنسبة 9.1%.

 

نظرة على الأداء المالي للشركة للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2016:

  •   مجال الأغذية: بلغ الإيراد السنوي لمجال الأغذية 155.3 مليون دينار كويتي محققاً زيادةً بنسبة 7.9% خلال العام 2016 مقارنة بعام 2015. وتمثل إيرادات هذا المجال 74.9% من إجمالي إيرادات المجموعة، التي تتضمن إيرادات من قطاع إنتاج وتوزيع الأغذية والذي يمثّل 52.6% من إجمالي إيرادات المجموعة، والتجهيزات الغذائية 12.9% والخدمات الغذائية 9.4%.
  • قطاع إنتاج وتوزيع الأغذية: ارتفع الإيراد السنوي لهذا القطاع بنسبة 8.4%، وخاصةً منتجات المياه المعبأة في الكويت وقطر بالإضافة إلى الأداء المتميز للعقود الجديدة التي دخلت حيّز التنفيذ خلال النصف الأول من العام الماضي.
  •    قطاع التجهيزات الغذائية: تراجع الإيراد السنوي لهذا القطاع بنسبة 1.3% نظراً لانتهاء العقود طويلة الأمد في الكويت في يوليو من العام الماضي والتي أفصحت الشركة عنها في بياناتٍ صحفية سابقة، وفي المقابل أخذت وتيرة هذا التراجع في الانحسار بدايةً من الربع الثالث من العام الذي سجلت فيه إيرادات هذا القطاع نمواً نتيجة توقيع الشركة لعقود جديدة في الكويت مع عدد من الشركات التي لديها مناقصات مع شركات النفط والذي من المتوقع أن يكون لتلك العقود تأثير أكبر علي إيرادات وأرباح هذا القطاع خلال عام 2017، كما شهد القطاع أداءً قوياً في دولة قطر.
  • قطاع الخدمات الغذائية: ارتفع الإيراد السنوي لهذا القطاع بنسبة 20.9% نتيجةً لنمو الأعمال في الأردن مما عوّض عن التراجع الناتج عن إعلان انسحاب القوات الدولية على حد كبير من أفغانستان. وكما سبق إيضاحه، فإن طبيعة العمل في هذا القطاع تخلق تقلبات في النتائج المالية الفصلية.

 

  • مجال غير الأغذية: بلغ الإيراد السنوي لمجال غير الأغذية 52 مليون دينار كويتي منخفضاً بنسبة 0.3% خلال العام 2016 مقارنة بعام 2015، وذلك نتيجةً للتباطؤ في الإنفاق الاستهلاكي والحكومي في ظل الأوضاع الاقتصادية السائدة. ويمثل إيراد هذا المجال 25.1% من إجمالي إيرادات المجموعة، التي تتضمن إيرادات من قطاع السلع الاستهلاكية سريعة الدوران والأدوية التي تمثّل 22.3% من إجمالي الإيرادات، وقطاع الصناعات الذي يمثّل 2.7% من إجمالي الإيرادات.

 

نظرة على أداء العمليات في الأسواق الإقليمية:

  •     في الكويت: ارتفع إيراد هذا العام بنسبة 4.3% مدفوعاً بنمو قطاع إنتاج وتوزيع الأغذية والوكالات الجديدة، وبالرغم من التأثير الناتج عن خسائر قطاع التجهيزات الغذائية كما استمرت الشركة بالاستثمار في بنيتها التكنولوجية من خلال تطبيق نظام SAP في شركات جديدة في المجموعة بالإضافة إلى تزويد مندوبي المبيعات بأجهزة متطورة تمكنهم من تحديث ومتابعة أرصدة وطلبات العملاء من أي مكان.
  •     في الإمارات: أثّر الوضع الاقتصادي في دولة الإمارات المتحدة على أداء بعض السلع غير الأساسية في محفظتنا بما أدى إلى تراجع الإيراد السنوي بنسبة 0.9%، في حين أظهرت السلع الأساسية أداءً أفضل. والجدير بالذكر أنه بداية من الربع الثالث من العام سجلت الإيرادات ارتفاعا لأول مرة من بداية العام مع تحسن الوضع الاقتصادي في الإمارات حيث ارتفعت الإيرادات خلال الربع الرابع بنسبة 8.4% بعد تسجيل تراجع خلال الربع الأول والثاني من العام.
  •     في قطر: ارتفع الإيراد السنوي بنسبة 9.8% مدفوعاً بأداء قوي في مجالي المياه المعبأه والتجهيزات الغذائية.
  •     في الأردن: ارتفع الإيراد السنوي بنسبة 42.2% نتيجةً لنجاح الشركة في الحصول على مناقصات جديدة لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة.
  • في السعودية: ارتفع الإيراد السنوي بنسبة 1527.5% نتيجة لعملية استحواذ استراتيجية لـ70% من شركة الصافي للأغذية التي تخضع لعملية تحول حالياً.  

 

قامت الشركة بالاستحواذ على نسبة قدرها 70% من شركة تصنيع وتوزيع المنتجات الغذائية والمشروبات وهي شركة الصافي للأغذية التي مقرها مدينة الرياض وبهذا تحتفظ مجموعة الفيصلية بالنسبة المتبقية البالغة 30%. وقد بلغت قيمة استثمار شركة ميزان لتملك الحصة سابقة الذكر 7.3 مليون دينار كويتي وتقوم الشركة حالياً بعملية تحوّل تشمل عدّة مبادرات لتحسين نشاط شركة ميزان للأغذية – المملكة العربية السعودية، ومنها إطلاق أصنافٍ جديدة من المنتجات في السوق السعودي.

والجدير بالذكر أنّ شركة ميزان القابضة قد بدأت استثماراتها في السوق السعودي في الربع الثالث من عام 2016، وهو أكبر سوق استهلاكي في الخليج العربي، من خلال صفقة الاستحواذ التي تمكّنها من التوسع داخل المملكة العربية السعودية في قطاع تصنيع وتسويق وتوزيع المنتجات الغذائية بالإضافة إلى منحها الحقوق الحصرية لمواصلة تصنيع وتسويق وتوزيع منتجات المخبوزات والوجبات الخفيفة لشركة الصافي للأغذية داخل المملكة العربية السعودية إضافة إلى حقوق استغلال مساحة 70 ألف متر مربع في محافظة الخرج سيتم استخدامها في تطوير عمليات الشركة المستقبلية.

 

–      انتهى

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال على:

فواز السرّي، هاتف: 66622448 965+، البريد الكتروني: Fawaz@bensirri.com